اليوم المغربي - الألماني الأول للطاقة"، الذي نظم اليوم بالرباط تحت شعار "سويا من أجل نجاح الانتقال الطاقي"،
الرباط 28 شتنبر 2017

 

photo ouafi1

أكدت السيدة نزهة الوفي، كاتبة الدولة لدى وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، المكلفة بالتنمية المستدامة،​ أن​ الانتقال الطاقي يشكل ضرورة وفرصة لتنميتنا الاقتصادية لكي تكون مستدامة ومحافظة على البيئة تماشيا مع أهداف ومضامين الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة، جاء ذلك في كلمة لها تلتها بالنيابة عن السيد عزيز رباح، وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة.

وقالت السيدة كاتبة الدولة، خلال الجلسة الافتتاحية، لليوم المغربي - الألماني الأول للطاقة"، الذي نظم اليوم بالرباط تحت شعار "سويا من أجل نجاح الانتقال الطاقي"، (قالت) "إن أهداف المغرب في مجال الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية وكذا الالتزامات فيما يخص الحد من انبعاثات الغازات الدفيئة في إطار المساهمات المحددة وطنيا تجعل بلدنا من أكبر الدول الطموحة في إفريقيا كما هو الشأن بالنسبة لألمانيا بأوروبا ".

وشددت السيدة الوفي على أنه سيتم استثمار ريادة المغرب الطاقية ليكون الانتقال الطاقي بالمغرب مدخلا واطارا للانتقال وتعزيز توجهنا نحو الاقتصاد الأخضر.

كلنا اصدقاء البيئة

Tous Ecolos

المنظمات غير الحكومية

ONG