المناخ

خلال العقود الأخيرة، عرف المغرب ظروفا اقتصادية هشة زادت من حدتها ظاهرة التغير المناخي التي أثرت سلبا على الأنظمة الايكولوجية والقطاعات الإنتاجية وحدت من قدرتها في تحقيق التنمية المستدامة المنشودة. وذلك من خلال مساهمتها في النقص الكبير الذي عرفته الموارد المائية بالمغرب حيث مرت حصة الفرد من 2560 متر مكعب/السنة سنة 1960 الى 730 متر مكعب/ حاليا. و من المفترض أن تنخفض هذه الكمية إلى 500 متر مكعب بحلول عام 2030 تحت ضغط تغير المناخ.

ووعيا منه بهذه الوضعية، انخرط المغرب مبكرا وبشكل إرادي في مكافحة ظاهرة الاحتباس الحراري. فمنذ مشاركته في مؤتمر ريو سنة 1992، واصل المغرب دعمه لجهود المنتظم الدولي الرامية الى إقرار إطار عالمي لإرساء أسس التنمية المستدامة ومكافحة آثار التغير المناخي.

وقد توجت الجهود التي يبذلها القطاع المكلف بالبيئة في هذا الإطار بوضع سياسة وطنية لمكافحة الاحتباس الحراري، والتي تهدف إلى :

  • تقوية القدرات لتعبئة التمويلات المناخية في إطار الصندوق الأخضر للمناخ.
  • تعبئة جميع الفاعلين في مجال مكافحة تغير المناخ.
  • تطوير مقاربة مهيكلة، مندمجة، ديناميكية واستباقية لمكافحة الإحتباس الحراري.
  • تحديد التدابير المزمع اتخاذها أو تنفيذها في إطار المبادرات الاستراتيجية القطاعية.
  • تعزيز التنسيق الأفقي بين الإستراتجيات القطاعية.

هكذا إستجابت الحكومة المغربية بإطلاق عدة مشاريع مهيكلة كسياسات خضراء لمكافحة آثار تغير المناخ. وتتمثل الفكرة في استعارة نموذج للتنمية يرمي إلى احترام الموارد البشرية والطبيعية. ويمكن تجسيد مثل هذا النموذج في سلسلة من المبادرات الوطنية ، وهي سياسة الطاقة ، بما في ذلك النجاعة الطاقية واقتصاد المياه والتدوير المستدام للنفايات الصلبة والسائلة والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية. ... الخ. وتهدف هذه الرغبة إلى أن تتحقق أكثر من خلال التنفيذ الفعال لكل من الاستراتيجية الوطنية للتنمية .(NDC، 2016) ، والمساهمة المحددة على المستوى الوطني (SNDD ، 2017) المستدامة

في هذا السياق ، بادرت SEDD إلى سلسلة من الإجراءات المهيكلة التي يمكن أن نذكر منها:

  • إنشاء نظام جرد وطني للغازات الدفيئة SNIGES (بمشاركة الإدارات والمؤسسات المختصة) ؛
  • صياغة خطة التكيف الوطنية (NAP) ؛
  • وضع خطة شراكة لإنجاز المساهمة المحددة على الصعيد الوطني للمغرب من خلال تطوير برنامج وطني يقدم إلى
    "NDC-Partnership" ؛
  • وضع خطة المناخ المغربي (PCM) ؛
  • تعزيز الإطار القانوني المتعلق بتغير المناخ ، ولا سيما من خلال صياغة مرسوم بشأن SNIGES ، ومشروع مرسوم يهدف إلى إنشاء إطار مؤسساتي وطني لتغير المناخ ، مشروع قانون خاص حول تغير المناخ.
  • عملية إعداد البلاغ الوطني الرابع والتقرير الثاني البينالي المحدث.

كلنا اصدقاء البيئة

Tous Ecolos

المنظمات غير الحكومية

ONG