المجلس الوطني للبيئة

إن تشعب المشاكل البيئية وكثرة المتدخلين فيها جعل من التنسيق بين كل الفاعلين في هذا المجال، الوسيلة الأمثل والأنجع لتحقيق أي سياسة ناجحة في ميدان المحافظة على البيئة وتحسينها .

لذا وطبقا للاختصاصات المخولة له من قبل المرسوم رقم2.93.1011 الصادر في 18 من شعبان 1415 ( 20يناير 1995) المتعلق بإعادة تنظيم الهيآت المكلفة بالمحافظة على البيئة وتحسينها، يعتبر المجلس الوطني للبيئة الذي يقارب إحداثه أكثر من ثلاثين سنة، المنبر الحقيقي لتجسيد هذا التنسيق وتفعيله من خلال الأخذ بعين الاعتبار الانشغالات البيئية لكل القطاعات الوزارية والمنظمات غير الحكومية والمؤسسات العلمية ومناقشتها في أفق تحسين وضعية بيئتنا.

وتجدر الإشارة في هذا المجال أن المجلس الوطني للبيئة الذي أسس سنة 1980 والذي تمت إعادة هيكلته سنة 1995 ليأخذ بعين الاعتبار المفهوم الجديد للبيئة وإدماج مفهوم التنمية المستدامة، الهدف منه هو:
  • تحديد مساعي الحكومة في ميدان البيئة وذلك من خلال تنشيط وتوجيه وتنسيق كل عمل يتعلق بحماية البيئة وتحسينها وتدبير شؤونها وتشجيع التنمية المستدامة.
  • تتبع الدراسات واقتراح مشاريع النصوص التشريعية و التنظيمية المتعلقة بالبيئة.
  • توعية وتحسيس السكان ونشر المعلومات المتعلقة بالبيئة.

ويضم هذا المجلس في حظيرته خمس لجان متخصصة، وهي :
1. لجنة المؤسسات البشرية.
2. لجنة الوقاية من التلوث والإذايات ومحاربتهما.
3. لجنة حماية الطبيعة والموارد الطبيعية والوقاية من الكوارث الطبيعية.
4. لجنة الثقافة والإعلام والتواصل والتربية.
5. لجنة الشؤون القانونية والعلاقات الدولية.

فمنذ إصدار المرسوم المنظم للمجلس الوطني للبيئة في 20 يناير 1995، انعقدت سبع دورات عادية للمجلس، انبثق عنها عدة توصيات هامة تم تفعيلها على أرض الواقع، فساهمت بشكل كبير في إرساء أسس التنمية المستدامة ببلادنا.

كلنا اصدقاء البيئة

Tous Ecolos

المنظمات غير الحكومية

ONG