التعاون متعدد الأطراف

اتفاقية برشلونة وخطة لعمل البحر الأبيض المتوسط

تمت المصادقة على اتفاقية حماية البيئة البحرية والمنطقة الساحلية للبحر المتوسط، المعروفة باتفاقية برشلونة، سنة 2004 ويصل عدد الأطراف المتعاقدة عليها إلى 22 طرفا من بينها المغرب. وتهدف هذه الاتفاقية إلى ما يلي:

  • تقييم التلوث البحري ومكافحته؛
  • ضمان الإدارة المستدامة للموارد الطبيعية البحرية والساحلية؛
  • إدماج عنصر البيئة في التنمية الاجتماعية والاقتصادية؛
  • حماية البيئة البحرية والمناطق الساحلية عبر منع التلوث، والحد منه، واستئصاله قدر المستطاع، سواء أكان ناجماً عن مصادر برية أم بحرية؛
  • حماية التراث الطبيعي والثقافي؛
  • تعزيز التضامن بين الدول الساحلية المتوسطية؛
  • المساهمة في النهوض بالأوضاع الحياتية

وقد اعتمدت الدول الأطراف إلى جانب الاتحاد الأوروبي خطة عمل لحماية البيئة البحرية والتنمية المستدامة للمناطق الساحلية في البحر المتوسط حيث يشكل برنامج تقدير التلوث ومكافحته في إقليم البحر الأبيض المتوسط (مدبول) العنصر العلمي والتقني في هذه الخطة.

كما تم إبرام سبعة بروتوكولات مكملة للإطار القانوني للخطة و للاتفاقية تعنى بجوانب محددة لحماية البحر المتوسط. وهي كالآتي :

  • بروتوكول الإلقاء (من السفن والطائرات)
  • بروتوكول المنع والطوارئ (التلوث من السفن وحالات الطوارئ)
  • بروتوكول المصادر والأنشطة البرية
  • برتوكول المناطق المتمتعة بحماية خاصة والتنوع البيولوجي
  • البروتوكول البحري (التلوث من عمليات الاستكشاف والاستغلال
  • بروتوكول بشأن الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية في المتوسط

وهناك ستة مراكز للأنشطة الإقليمية للخطة تتمركز في ست مدن متوسطية، ويوفر كل منها خبراته البيئية والإنمائية لصالح المجتمع المتوسطي وذلك للإسهام في تنفيذ أنشطة الخطة.

أما فيما يتعلق بالمغرب فقد صادق على اتفاقية برشلونة وبروتوكولاتها السبعة و عين الوزارة المكلفة بالبيئة نقطة الاتصال الوطنية لهاته الاتفاقية.

كلنا اصدقاء البيئة

Tous Ecolos

المنظمات غير الحكومية

ONG