"التعاون الإقليمي لمؤشرات جديدة للمحاسبة البيئية في أفريقيا"، الوزارة تنظم ورشة تدريبية للقطاعات الحكومية

 

image3

 

نظّمت وزارة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، ورشة عمل حول نظم المحاسبة الإيكولوجية، بالتعاون مع مرصد الصحراء والساحل والوكالة الفرنسية للتنمية. حضرها ممثلون من القطاعات الوزارية ومؤسسات البحث العلمي إضافة إلى خبراء دوليين ومحليين.

وتأتي هذه الورشة في إطار مشروع "التعاون الإقليمي لمؤشرات جديدة للمحاسبة البيئية في أفريقيا" (COPERNICEA)، الذي تم إطلاقه عام 2020، والذي شمل إعداد دراسة وطنية لفئات الحسابات الفرعية الأربعة، والتي تشمل الكربون والمياه والغطاء الأرضي والبنى التحتية للنظم الإيكولوجية.

وخلال هذا الحدث الذي امتد على تلاث أيام من 14 الى 16 مايو 2024 تم عرض نتائج الدراسة وأهداف وإنجازات المشروع الرئيسية، والذي يبرز أهميته في تقديم نظام محاسبة بيئية مستقل وعملي لستة دول من بينها المغرب، بهدف رصد وتعزيز رأسمالها الطبيعي عن طريق جمع البيانات وتبادل المعلومات وتقديم التكوين اللازم للجهات المعنية.

وقد مكنت هذه الورشة من تدريب المشاركين الذين يمثلون مجموعة من القطاعات الحكومية المهمة في مجال المحاسبة البيئية وأساليب إعداد الحسابات. كما تم تنظيم جولة ميدانية إلى محمية سيدي بوغابة، التي تُعَد فضاءً بيولوجيًا شاملاً لتطبيق المفاهيم النظرية والمعارف التي تم اكتسابها خلال ورشة العمل، في سياقها العملي والواقعي. وقد تم التركيز على إدراج البعد البيئي في المحاسبة الإيكولوجية بهدف تعزيز التنمية المستدامة والحفاظ على التوازنات البيئية وحماية التنوع البيولوجي، تنفيذاً لمقتضيات إطار كونمينغ-مونتريال العالمي للتنوع البيولوجي، الذي تم اعتماده في دجنبر 2022.

 

image4

 

image5

 

 

 

 

 

كلنا اصدقاء البيئة

Tous Ecolos

خزانة الأفلام والصور

 

 

المنظمات غير الحكومية

ONG